بالصور .. هل يدخل وائل كفوري القفص الذهبي للمرة الثانية قريباً؟

تتردد شائعة قوية خلال الفترة الحالة حول دخول النجم اللبناني وائل كفوري في علاقة عاطفية جديدة، وذلك بعد حوالي عام على إعلان انفصاله عن زوجته الأولى، وأم طفلتيه، أنجيلا بشارة.

وفي الوقت الذي لم يتم الكشف عن هوية حبيبة ملك الرومانسية الجديدة، كشفت مصادر مقربة من وائل، أنها سيدة مجتمع لبنانية، من عائلة مخملية وتتمتع بذكاء وثقافة عالية وجمال الطلّة، ومن المرجح أن يحتفل النجم اللبناني بزفافه عليه الصيف المقبل.

يُذكر أن وائل كفوري تزوج أنجيلا مدنياً في قبرص في يناير 2011، وانجب منها ابنتان الأولى أطلق عليها اسمه الحقيقي وهو ميشيل، ورزق بابنتهما الثانية في عام 2016، وأطلق عليها اسم ميلانا، وقد اعلن الثنائي انفصالهما رسمياً يونيو 2019.

صراع قضائي اشتعل بين الثنائي بمجرد إعلان انفصالهما، وفي الوقت الذي كادت تنتهي بعد توصل الطرفين لتسوية، اشتعلت مرة أخرى، وقيل إن السبب يعود لقيمة النفقة، حيث رفض كفوري زيادتها إلى 4 آلاف دولار أمريكي بعد كانت 3 آلاف دولار أمريكي شهرياً.

أنجيلا سبق واتهمت كفوري بتعنيفها، وقالت: «المسألة قديمة، عُمرها نحو الأربع سنوات، شيء أدفنه في داخلي، وكنتُ على استعداد للنسيان، لكن حين راحوا يسوقون الاتّهامات بحقّي، أخرجتُ ورقة التعنيف من داخلي كسلاح للدفاع عن الذات.. كبّروها كتير، وراحوا يقولون إنّه ملك التعنيف، الله يسامحه ويهديه».

وتابعت: «وتابعت: «عشتُ سنوات معه، وهو في النهاية والد ابنتيّ. موضوع العنف ليس جديداً، حدث مرّة فتطلّب الأمر نقلي إلى المستشفى، ثم سامحته وأبديتُ استعداداً لطيّ الصفحة، خبّأتُ الوجع في الأعماق، وائل ليس شريراً، لكنّ مَن حوله (بوطة شياطين). هو طيّب، مشكلته أنّه ينجرّ. فليسامحه الله».

من ناحية أخرى، يستعد وائل كفوري للاحتفال بعيد الحب في حفل غنائي يحييه يوم 14 فبراير المقبل في مدينة ديترويت ب ولاية ميشيغان الأمريكية.