وثيقة شخصية منسوبة لقتيل فيلا نانسي عجرم تدعم موقفها

تم تسريب وثيقة شخصية منسوبة للشاب السوري محمد الموسى الذي لقى حتفه في فيلا النجمة اللبنانية نانسي عجرم، وذلك على يد زوجها، طبيب الأسنان، فادي الهاشم رمياً بالرصاص.

الوثيقة انتشرت بشكل كبير عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وهي صورة لوثيقة الإقامة المؤقتة للقتيل بلبنان، حيث طبقاً للتوايخ الموجودة، فإن القتيل كان يتواجد في لبنان بصفة غير شرعية، إذ تنتهي صلاحية الوثيقة في 5 سبتمبر الماضي، وبالتالي اعتبرها فانز الفنانة دليلاً على صدق كلام فنانة وزوجها اللذين أكدا أن محمد لم يعمل لديهما، إذ أن نانسي والهاشم لا يمكن أن يقبلا بعمل شاب في منزلهما بشكل غير شرعي.

وثيقة شخصية منسوبة لقتيل فيلا نانسي عجرم تدعم موقفها
وثيقة شخصية منسوبة لقتيل فيلا نانسي عجرم تدعم موقفها

الشاب القتيل كان قد ظهر في فيديو مسرب من التحقيقات، مقتحماً فيلا نانسي والهاشم بغرض السرقة، وبعد أن رفع عليه مسدساً، قرر الهاشم مهاجمته بنفس السلاح دون أن يعلم أن مسدس القتيل غير حقيقياً، حيث أوقع زوج النجمة اللبنانية، الشاب السوري قتيلاً رمياً بالرصاص، خوفاً على حياة بناته الثلاث، بحسب روايته.

نانسي عجرم، شددت على أنها وزوجها لا يعرفان هذا الشاب نافية الأخبار التي نشرت حول كونه يعمل بستاني لديهما، وردت على المنتقدين لما فعله زوجها مؤكدة أنه لو أي شخص مكانه كان سيقوم بنفس الأمر، كما أن زوجها لو سيقوم بنفس الأمر لو كان مقتحم غرفة أبنائه من لحمه ودمه.

تقرير الطب الشرعي، أثبت أن عدد الطلقات التي وجدت في جسد محمد حسن الموسى، هي 18 طلقة، كما كشف عن أماكن الطلقات المتفرقة في جسده وهي: طلقة واحدة في الساعد الأيمن، طلقتان في الكتف الأيسر، طلقة تحت الإبط الأيسر، 3 طلقات في الصدر، طلقتان في البطن، 7 طلقات في الجهة الخلفية من الجسم وعلى المؤخرة، وطلقة في الفخد الأيسر.