سخرية من حليمة بولند بسبب تصرفها في صالون التجميل

أصبحت حليمة بولند محور تعليقات رواد السوشيال ميديا ونالت جرعة هائلة من الانتقادات الساخرة بسبب تصرفاتها داخل صالون التجميل، فضلاً عن تغريدتها المثيرة للجدل والتي نشرتها مؤخراً عبر تويتر.

فقد نشرت الإعلامية الكويتية مقطع فيديو عبر حسابها على “سناب شات” من داخل صالون التجميل، حيث انهمكت في التقاط عدة صور سيلفي لنفسها بينما كانت مصففة الشعر تضعر اللمسات النهائية على تسريحتها الجديدة.

وقال البعض إن تصرف حليمة بولند كان بعيداً عن اللياقة والكياسة لأن إصرارها على تحريك رأسها طوال الوقت من أجل التقاط الصور في أفضل وضعيات من شأنه أن يجعل مهمة مصففة الشعر صعبة للغاية، وأنها كان عليها أن تجلس بثبات ريثما تنتهي من الحصول على تسريحتها ثم تشرع في التقاط الصور كما تشاء.

من جهة ثانية، أثارت حليمة بولند موجة عارمة من التعليقات الساخرة بسبب تغريدة لها عبر حسابها الرسمي على “تويتر”، نشرت من خلالها حكمة كتبتها صباح اليوم الأحد تعود إلى الناشط الحقوقي مارتن لوثر كينج، جاء فيها: “الحياة مليئة بالحجارة فلا تتعثر بها بل اجمعها وابنِ بها سلمًا تصعد به نحو النجاح”.

أصبحت حليمة بولند محور تعليقات رواد السوشيال ميديا ونالت جرعة هائلة من الانتقادات الساخرة بسبب تصرفاتها داخل صالون التجميل، فضلاً عن تغريدتها الغريبة .

وجاء في تعليقات البعض أن النجمة الكويتية لا تعمل بما تنشره من أفكار، لأنها صارت حالياً مصدراً للكثير من الأخبار المثيرة للجدل، وأنها صارت بعيدة عن تحقيق النجاح في كل المجالات.. حتى على المستوى العائلي فشلت أيضاً في الحفاظ على زواجها وحصلت على الطلاق من زوجها الأخير بعد فترة زواج قصيرة للغاية.