استخدمت تطبيق التعقب الهاتفي فصدمت بما اكتشفته عن حبيبها!

تخال المرأة أنها تعرف الكثير عن حبيبها الذي لا يخفي عنها شيئاً إذ يصارحها دائماً ويشاركها بأدق تفاصيل حياتها إلى حين اكتشافها لما قد يغيّر رأيها به، لا بل يدمّر علاقتهما. ويبدو أن التطور التكنولوجي قد ساعد المرأة كثيراً في تصويب علاقتها بالرجل وفي كشف حقيقة نواياه تجاهها وخداعه لها؛ فهل تتذكرين قصّة المرأة التي اكتشفت خيانة زوجها لها من صورة على انستقرام؟

انتشرت في الآونة الاخيرة قصة مشابهة على الانترنت، إلا أنها اختلفت قليلاً في التفاصيل. فقد تمكنت ميلي هانسن من اكتشاف خيانة حبيبها ستان برايس لها وذلك بعد أن فعّل تطبيق التعقب الهاتفي. وفي التفاصيل، طلبت الشابة البالغة من العمر 20 عاماً من حبيبها تفعيل التطبيق عندما أراد الخروج الى الشاطئ وذلك لتطمئن عليه، إلا أنه نسي إغلاقه أثناء عودته الى المنزل.

وإن خطأ ستان برايس هذا قد أقحمه في ورطة كبيرة غير متوقعة، إذ تمكّنت حبيبته من اكتشاف خيانته لها. أما الخبر الصادم فهو اكتشافها لهوية المرأة التي خانها معها، وما هي سوى قريبته جيس جيفورد. أما عن كيفية اكتشافها لخيانته المدمرّة هذه، قالت ميلي لصحيفة Sunday Mirror “كنت اعتني بشقيقة ستان الصغيرة ليتمكن من حضور احتفال مع والدته، لكنني تفاجأت برسالة من أمه تخبرني فيها أنه لم يرافقها”.

عندها تذكرت ميلي أنها طلبت منه تفعيل تطبيق التعقب الهاتفي، فلجأت إليه وتمكّنت من تعقب مكانه فهرعت اليه ووجدته مع قريبته جيس في وضع حميم جداً. صعقت الفتاة العشرينية مما رأت، وأكّدت في حديث لها أنها لن تثق بالرجال بعد اليوم.