صحيح أنها مواكبة للموضة لكن الحواجب العريضة تكشف أموراً خطيرة عن شخصيتك!

ارفعي يدك إذا كنت تتبعين حيل تكثيف الحواجب المختلفة بدءاً بالمكياج وصولاً الى الحيلتين الجديدتين التي كشفناهما لك سابقاً. لا شكّ أنك تتبعين جميع تلك الحيل وأهمهما حيلة الشريط اللاصق وذلك بهدف مواكبة أجدد صيحات الجمالية الرائجة والتي ساهمت العارضة العالمية كارا ديليفين بنشرها وتعزيزها.

ولكن رغم مواكبتها للموضة، تبيّن أن الحواجب العريضة والكثيفة تكشف أموراً خطيرة عن شخصيتك وتطلعك عليها انتي احلى في ما يلي:

كشفت الابحاث أن الحواجب العريضة والكثيفة ورغم مواكبتها لأجدد الصيحات الجمالية، إلا أنها تكشف عن جزء خطير في شخصيتك ألا وهو النرجسية. وفي التفاصيل، قال الخبراء في جاكعة تورنتو الكندية والذين أجروا هذه الدراسة أن “هناك علاقة مباشرة ووثيقة بين النرجسية والحواجب العريضة والكثيفة”.

وللتوصل الى هذه النتيجة التي أحدثت جدلاً عارماً، التقط الباحثون صوراً للمشاركين في الدراسة وذلك بعد أن أجابوا على أسئلة تكشف مستوى النرجسية لديهم. من ثمّ طلبوا من فريق ثانٍ بتكهن مستوى النرجسية لديهم وذلك بالنظر الى صورهم وتحديداً حواجبهم. وقد تمكّن الفريق الثاني من معرفة النرجسيين وذلك بمجرد النظر الى الحواجب.

وخلص الخبراء الى أنّه كلما كانت الحواجب أعرض وأكثف، كلما ارتفع مستوى النرجسية لديهم. وفي هذا السياق قالت ميرندا جياكومين القيّمة على هذه الدراسة إن “النرجسيين يحبون اهتمام الآخرين بهم، وبالتالي هم يحرصون على الحصول على حواجب عريضة وكثيفة تجعلهم محط انتباه واهتمام”.