كيف أساعد طفلي على حل مشكلة التركيز

ولدكم يتشتت بسهولة ؟ يخبركم المعلمون أنه لا يركز في الصف ؟ من الواضح أن ابنكم يعاني من مشكلة نقص الانتباه التي يمكن أن تؤثر على نتائجه المدرسية وتعليمه. إن مشكلة التركيز عند الأطفال مشكلة يجب أن تأخذوها بجدية لأنها ستعرقل تطوره الشخصي. يجب أن تعملوا معاً أنتم وأستاذه لوضع استراتيجية وعادات تساعده على التوقف عن هذا التصرف وعلى تحاشي أن يستمر. في هذا المقال من انتي احلى ، سنشرح لكم كيف تساعدون ولداً مشتتاً يعاني من عدم التركيز.

1-المرحلة الأولى الأساسية هي تحديد مشكلة نقص الانتباه عند طفلكم، يمكنكم عندها التركيز على الأهداف لأن هناك عوامل عديدة قد تمنعه من التركيز. إذا كان ابنكم لا يصغي إليكم أو كان غير قادر على القراءة وعلى الالتزام ببعض القواعد المقررة مسبقاً، لن يكوّن أي فكرة عما تطلبونه. في هذه الحالة، يُخشى أن تتراكم في داخله الكثير من الشكوك ومن الصعوبات. بجب أن تساعدوه على تحضير نفسه يومياً وعلى دعمه بدون أن تحكموا عليه في أي لحظة.

2-من الممكن أيضاً أن يكون ولدكم يتشتت في تحضير واجباته بدون أن يفهم حقاً ماذا يفعل. لتساعدوه في تجنب هذا التصرف المشتت، يجب أن تضعوا موضع التنفيذ طرق عمل ينصحكم بها معلموه. إذا لم يكن يفهم شيئاً مما يقوم بتحضيره، سينجز فروضه بدون أن يجد الحل أو سيحفظ بدون أن يفهم. يمكن أيضاً أن يكون قادراً على حل أي مسألة، ولكنه يتشتت ولا ينهيها. إذا كانت هذه هي الحالة، يجب أن تكتشفوا مصدر الخلل عند ولدكم : مشكلة تسبب له الهموم، شيئاً يقلقه… الأولاد هم مثل إسفنجة ويمتصون كل الطاقة من البيئة التي تحيط بهم. تكلموا معه لتكتشفوا سبب تشتته.

3-يمكن أن يكون طفلكم مشتتاً لأنه يشعر بالضجر أو بعدم الحماس. حاولوا أن تعرفوا أصل المشكلة لتجدوا حلاً بأسرع ما يمكن. ناقشوا مع زملائه، مع أستاذه، وراقبوه لتجدوا السبب. إذا كان بحاجة إلى الدعم بطريقة ما مهما كانت، أمنوا له المساعدة. يجب أن تضعوا له أيضاً أهدافاً من الممكن أن يبلغها، وإذا نجح كافئوه. هنئوا طفلكم بكلمات إطراء ومكافآت صغيرة (بواسطة نظام تجميع النقاط مثلاً) لكي تصبح مصدراً للحماس بالنسبة له. إذا كنتم ترغبون في مساعدة طفلكم ليصبح أقل تشتتاً وأكثر تركيزاً، اطلبوا منه أن ينفذ فروضه المدرسية بعد ممارسة نشاط رياضي مثلاً. من أجل حل مشاكل التركيز، ساعدوه على تصريف طاقته الجسدية بالألعاب أو الرياضة التي تعجبه.

4-لتجعلوه يتجنب التشتت في التركيز، يمكنكم أن تجعلوه يعتاد أيضاً على أن يكرر بصوت عالٍ الواجبات المطلوبة منه، يصبح هذا كما لو أنه يعطي نفسه أوامر. قد يبدو لكم هذا التصرف لا أهمية له، لكن مجرد أن يقول ما يجب أن يفعله بصوت عالٍ، يساعده على أن يتذكر ويتابع كل مرحلة لبلوغ أهدافه. لمساعدة الطفل المشتت بطريقة ممتعة وبصرية، ألصقوا معه قصاصات ورق عليها رسائل أو رسومات تشير عليه بما يجب أن يفعله. تستطيعون تعليمه أيضاً على تقسيم المهمات إلى عدة مراحل وهكذا تقيّمون تقدمه خطوة خطوة. من الأسهل أن ينجز مراحل صغيرة، وعندها سيبدو له كل شيء ممكناً.

هناك الكثير من الألعاب التي تساعد على تحسين الانتباه والتركيز. استعينوا مثلاً بألعاب الذاكرة لتكتشفوا العناصر المتشابهة، الأشياء المختفية، الفروقات بين صورتين، أو أيضاً ألعاب الأسئلة التي لها عدة أجوبة، ألعاب التمثيل التي تترافق مع قصة، رسم الأشكال بالاستعانة بالنقاط، فرز البطاقات بحسب الموضوعات…الخيارات عديدة وتقدم مساعدة كبيرة في جذب انتباه وتركيز ولدكم.