وسائل طبيعية صادمة تستعملها النجمات لمحاربة الشيخوخة المبكرة

من أكثر العلاجات الطّبيعية التي أثارت الصّدمة عي عالم التجميل والعنايا بالبشرة، تتعلّق ببعض الحشرات والطّيور والزواحف، فصحيح أن الأعشاب والطّبيعة الخضراء تقدّم الكثير لجمال المرأة الا أن بقايا ولسعات بعض الحيوانات لها فوائد مفاجئة تمنع الشيخوخة وهي أحياناً أفضل من الفيلر والبوتكس أيضاً. إكتشفيها مع انتي احلى واستعيني بها إن أمكن لتبقي متألقة بإطلالة شابة وجميلة لأطول فترة ممكنة.

بقايا طائر العندليب: هو نوع من أنواع الطيور، ولا يقتصر عمله في المحافظة على نظام الطّبيعة الصّحي إنما أيضاً يعزز شباب البشرة ويمنع شيخوختها المبكرة. أما الشيء السلبي في الموضوع فيتمثل ببقايا “براز” هذا الطائر التي تكمن فيها كافة الفوائد الجمالية لشدّ البشرة والمحافظة على شبابها وإشراقها.فيكتوريا بيكهام تستعين أيضا بهذا العلاج

ماساج الحلزون: فكرة وضع الحلزوم أو “البزاق” على البشرة مشمئزة فعلاً، لكن في حال تعرّفت على فوائد إفرازاتها ستغيّرين رأيك حتماً. تساهم هذه الإفرازات في تخفيف آثار التقدم في السنّ، وتمكّنك من تنظيف المسام وإعادة الشباب إلى بشرتك. كما تعطي إفرازات الحلزون لبشرتك نضارة لا مثيل لها.

لسعات النحل: إن لسعة النحل تعد دواءاً طبيعياً لعلاج ترهل البشرة وإبعاد شيخوختها المبكرة، وذلك لاحتوائها السموم الغنية بالأحماض والبروتينات والفيتامينات التي تعزز عمل الكولاجين وترمم خلايا البشرة. ولا يكتفي سمّ النحل بذلك فحسب، بل يساهم في أيضاً في تنعيم البشرة وحمايتها من أضرار أشعة الشمس بالإضافة الى تنقيتها من حبّ الشباب والبثور.