جن عاشق يشعل مواقع التواصل الاجتماعي بظهوره في محادثة بين راقٍ وفتاة (صور)

نشر مواطن سعودي يدعي أنه راقٍ شرعي صورًا مأخوذة من دردشة عن تطبيق لمحادثة “واتساب” تعود لحديث دار بينه وبين جنّي ظهر له في المحادثة.

وادعى الرجل الذي يعرّف عن نفسه بأنه معالج بالرقية واسمه “نايف البقمي”، أن جنيًا متلبسًا بهيئة امرأة راسله وتواصل معه.

هذه الإدعاءات نشرها “البقمي” عبر حسابه الخاص على تويتر (غير الموثق) فانهالت عليه التعليقات الساخرة والغاضبة حيث علّق البعض أن الأخير يستخف بعقول متابعيه.

كما استنكر ناشطون آخرون ما نشره البقمي واستخفافه بعقول الناس واصفين عمله بـ”تجارة الوهم”، كما تهكموا من خلال ردودهم على ما أورده، من ادعاء لا يصدقه العقل وينافي العلم.

تفاعل أخصائي نفسي إكلينيكي ومتخصص في علاج هذه الحالات إبراهيم عسيري مع الخبر المنشور قائلًا أن ما يقوم به ما يسمون بالرقاة هو استغلال لمرض نفسي عالمي معروف.

وشدد الأخصائي النفسي على أن الرقاة يستغلون المرضى النفسيين، للإيقاع بهم في ما يسمى في علم النفس بـ «الإيحاء»، ومن ثم الاستغلال المادي وغيره، مشيرًا إلى أن العلم الحديث يعالج جميع الأمراض النفسية والجسدية ولا يوجد داعي للتوجه للخرافات.

وأوضح عسيري أن هؤلاء الرقاة يعمدون إلى تكرار الإيحاة لهؤلاء المرضى النفسيين، بعدة سبل ووسائل حتى يندمج الشخص المريض مع ما يقوله هذا الراقي، مضيفًا: بالطبع المعتقدات تلعب دورًا رئيسيًا في هذا الإيحاء.

وقال عسيري: إن هذا المرض الذي يصيب 3% أغلبهم من النساء، يسمى “الهيستيريا التحويليه الانفصالية”، مبينًا أن المصابين بهذا المرض تتميز شخصيتهم بالقلق الانفعالي من الداخل، مع وجود كبت داخلي قوي للتعبير عن رأيهم.