هذه الزوجة بعثت رسالة انتقام لزوجها الخائن مع صورة للتأكيد…

دائماً ما تكون خيانة الحب أمراً صعب الابتلاع بالنسبة للشخص الذي يتعرض للخيانة. هذه المرأة رفضت أن تبقى مكتوفة اليدين عندما علمت بخيانة زوجها. فقررت عندها أن تكتب له رسالة لن ينساها أبداً :

“زوجي الحبيب
قبل ان تعود من رحلتك، دعني أروي لك قصة هذا الحادث البسيط الذي حصل معي وأنا أقود شاحنتك إلى داخل الكاراج. لقد شعرت بالخوف أكثر مما شعرت بالألم، لذلك لا داعي لأن تقلق عليّ.

لقد كنت عائدة من جولة تسوّق ودست بقدمي على دواسة البنزين بدل الفرامل وأنا داخلة إلى الكاراج. كان باب الكاراج موارباً قليلاً ولسوء الحظ أن الشاحنة دخلت مباشرة في سيارتك.

أنا آسفة جداً، ولكنني أعرف أنك ستسامحني لأن قلبك كبير. أنت تعرف كم أحبك وما تعنيه بالنسبة لي، عزيزي. أبعث لك صورة عن الحادث. أنا على أحرّ من الجمر لكي أكون بين ذراعيك.
امرأتك التي تحبك

ملاحظة : عشيقتك اتصلت”.

يقال إن الانتقام طبق يؤكل بارداً. لقد وجدت وسيلة لتفريغ غضبها، حتى لو لم يكن هذا هو الحل الأفضل. لكن عندما يجرحنا أحد، فالغضب هو الذي يتكلم وليس الحسّ السليم. على كل حال، ما هو مؤكد أن الزوج عرف ما الذي ينتظره عندما يعود !

وأنت، ما الذي تفعلينه سيدتي إذا وجدت نفسك في هذا الموقف ؟ هل تؤيدين ما فعلته هذه الزوجة أم عندك طريقة أخرى للتعبير عن غضبك ؟

ممكن ان يعجبك ايضا .. المزيد من الكاتب