4 أمور إياك وطلبها من زوجك .. كوني ذكية حتى تفوزي بحبه واحترامه!

قد تفتقر بعض النساء لأسلوب التعامل اللبق مع الزوج، ويتسببن في بعض الاحتكاكات التي يُمكن أن تولد مُشكلا كبيرا يُهدد عشّ الزوجية، وغالبا ما تكون هذه التصرفات تطبيقا لنصائح الصديقات أو بعض المقربات من المرأة، اللاتي يُغدقنها بالنصائح كلعب دور صعبة المنال، والمُتطلبة حتى تكون مرغوبة ومحبوبة لدى الرجل، إلا أنه في بعض الأحيان لا تُجدي هذه النصائح نفعا، وقد تسوء الأمور بين الزوجين أكثر مما كانت عليه.

سنعرض عليك من خلال هذا الموضوع مجموعة من الأمور التي لا يجب أن تطلبيها من زوجك، لأنها تسبب النفور بينكما وتزيد من المسافة، كما أنها قد تدفع الزوج لإعادة النظر في علاقتكما:

-طلب المال والهدايا:

من أكثر الأمور الحساسة التي يُمكن أن تخلق سوء الفهم بين الزوجين، المسائل المادية، خصوصا إذا أظهرت المرأة لزوجها أنها تُحب المال بشكل كبير وترغب في تلقي الهدايا دون مُناسبات مُعينة، إذا كنت من هذا النوع أعيدي النظر في تصرفك عزيزتي لأن زوجك قد يُزعجه كون أنك إنسانة مادية، وسيجد صعوبة في إرضائك بأبسط الأشياء.

–أن يُغيّر من شخصيته :

كثيرة هي الصفات التي لا تُحبها المرأة في زوجها، والزوجة الذكية هي التي تُحاول أن تجعله يُغيرها بطرقها الخاصة وتعاملها الجيد وأسلوبها اللبق، أما كثرة الانتقاد والشكوى فإنها لا تُجدي نفعا.

-التخلي عن أصدقائه:

الرجل بطبعه يعشق الحرية، ويكره أن تقوم المرأة بتكبيله والتحكم فيه، خصوصا إذا كان الأمر يتعلق بأصدقاءه المُقربين، تحلي بالذكاء واتركيه يُرفه عن نفسه مع أصدقاءه المقربين بل شجعيه على ذلك، وسوف ترين كيف سيُفضل قُربك ويحترمك أكثر.

-أن يحضر جميع مناسبات عائلتك:

لا تُصري كثيرا إذا كان زوجك لا يُفضل حضور مناسبة عائلية، فهذا دليل على أنه لا يجد راحته في ذلك المُحيط، وإذا استمريت في الضغط عليه يُمكن أن يكره عائلتك ويخلق ذلك مشكلا كبيرا بينكما.