جدة حلا الترك تتبرأ من ابنها بسبب دنيا بطمة

أعلنت السيدة مها الترك، جدة الطفلة البحرينية حلا الترك، تبرأها من ابنها محمد الترك، بعد مقاطع الفيديو التي نشرها مؤخرا، والتي يوجه فيها الاتهامات لها ولوالدة ابنته بمحاولة إفساد حياته الأسرية مع زوجته الفنانة دنيا بطمة.

مها الترك أعلنت تبرأها من ابنها، بقولها: «أقر أنا الموقعة أدناه مها كمال الترك بأنني أعلن براءتي من ابني موفق الترك، بعد ادعاءاته الكاذبة ضدي علنا وعلى مواقع التواصل الاجتماعي سواء برسائل أو فيديوهات على انستجرامه وسكوته وموافقته على تطاول زوجته دنيا بطمة على بالسب والقذف والشتم والكذب علنا على مواقع التواصل الاجتماعي سواء برسائل أو سناب أو فيديوهات يتبعها. وبعد أن قمت بكل ما يمكنني كأم لردعه وإعادته إلى صوابه لكن دون جدوى، وأعلن أنه ومن تاريخ هذه البراءة لا تربطني به أي صلة أو علاقة، حسبي الله ونعم الوكيل الأمر صعب جدا لا حول ولا قوة إلا بالله».

وقد أشارت بعض التقارير الصحفية أن جدة الطفلة البحرينية قامت أيضا بالتنازل عن حضانتها وشقيقيها بشكل رسمي وقانوني إلى والدتهم السيدة منى السابر.

وكانت والد حلا الترك قد نشر مجموعة مقاطع فيديو هاجم فيها والدته وطليقته، كما ظهرت حلا في أحد مقاطع الفيديو، وهي تبكي وتؤكد أن جدتها ووالدتها قامتا بإجبارها على اتهام دنيا بطمة بإجبارها على التصوير وهي تصب الشاي المغربي، مشيرة إلى أنها نادمة ولا تريد أن تغضب منها زوجة أبيها دنيا بطمة.

 

1