علاجات طبيعية لاطلاق الحيض عند تأخره

هل تأخّر حيضكِ بضعة أيام وتريدينه أن يبدأ؟ هل تشعرين بأوجاع في بطنكِ ولكنه لا يظهر؟ أوّلًا من الضروري ألّا تقلقي لأن تأخّر الحيض قد ينجم عن عدّة أسباب. إذا كنتِ أكيدة من أنه ليس حملًا يمكنكِ أن تأخذي بعض التدابير لكي يبدأ الحيض. إليك بعض الحِيَل لإطلاق الحيض بفضل علاجات طبيعية.

تذكّري في البداية أن الحيض يتأخّر بسبب عدّة عوامل من بينها الضغط النفسي. لهذا السبب عليكِ أن تسترخي وتطبّقي الحيَل التالية لإطلاق حيضكِ.

إذا كنتِ تظنّين أنه من الممكن أن تكوني حاملًا لأنكِ قمتِ بعلاقة جنسية في أيامكِ الخصبة، أوّل ما عليكِ القيام به هو استبعاد هذه الفرضيّة من خلال القيام باختبار الحمل إذا تأخّر الحيض 7 أيام أو أكثر.

• إحدى الحيَل لجعل الحيض يبدأ لا سيّما إذا كنتِ تشعرين بالأوجاع المألوفة في البطن وبالالتهاب هو وضع شيء ساخن على المنطقة عدّة مرّات في اليوم. يمكنكِ أن تضعي الماء الساخن على بطنكِ أثناء الاستحمام أو أن تستخدمي ضمادة ماء ساخن وأن تتركيها على المنطقة لبضع دقائق.
تساعد الحرارة الأوعية الدمويّة على التوسُّع الأمر الذي يعزّز بدء الحيض.

• زهورات المريميّة (القصعين) هي واحدة من أفضل العلاجات الطبيعية الأكثر فعاليّة لإطلاق الحيض. أعِدّي زهورات من هذه النبتة التي يمكنكِ أن تشتريها من أي عطّار وتناولي فنجانًا صباحًا ومساءً لكي تنظّم دورتكٍ الشهريّة بفعّالية.
تنبيه: لا يُنصَح بهذه الزهورات إذا كنتِ تتناولين حبوب منع الحمل.

• حيلة أخرى كثيرة الاستخدام لإطلاق الحيض وهي شرب زهورات القرفة وهي تابل معروف بتعزيزه للحيض. يُنصَح بتناول فنجان ساخن صباحًا ومساءً.

• البابونج نبتة مليئة بالحسنات من بينها تخفيف الانزعاج والأوجاع المرتبطة بالدورة الشهرية وتعزيز انطلاق الحيض. تساعدكِ أيضًا على تخفيف الالتهاب.
يمكنكِ تناول 3 فناجين في اليوم من البابونج الثقيل. إذا استطعتِ الوصول إلى أوراق هذه النبتة عند العطّار بدلًا من شرائها في المغلّفات من السوبرماركت يكون ذلك أفضل بكثير.

• يُنصَح أيضًا بزهورات السذاب (Ruta) أو زهورات الشيح (الأرطماسيا) لإطلاق الحيض. اختاري واحدة من هاتَين النبتتَين من أجل تحفيز قدوم الحيض.

إذا كنتِ تظنّين أن هناك احتمال للحمل عليكِ قطعًا أن تمتنعي عن استعمال هذه العلاجات المنزليّة وانتظري لكي يتأخّر الحيض على الأقل 10 أيّام قبل القيام باختبار حمل موثوق.