فجر السعيد تفتح النار على الدراما المصرية

هاجمت الكاتبة والاعلامية الكويتية فجر السعيد،صناع الدراما المصرية،بسبب تعمدهم تشويه صورة “المليونيرات” على الشاشة، وظهورهم بأنهم فاسدين ومصاصي دماء الفقراء، وتحول مفهوم التاجر إلى حرامي.

الكاتبة الكويتية علقت عبر صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي ” فيسبوك” قائلة :ليش الدراما المصريه دايمًا تطلع التاجر الملياردير فاسد ومصاص دماء مع ان المعادله المنطقيه إن بلد مثل مصر بعدد سكانها سهل لأي تاجر يصير ملياردير بس اه و بالحلال .. لو يبيع “بطل فيمتو” بعشر جنيهات لم 500 مليون جنيه في سنه بسبب ارتفاع الإستهلاك بإرتفاع عدد السكان”.

وأضافت فجر :”اللي عنده أرض يتسلف من البنك قرض لبناءها ويسدد القرض من سعر مقدم الحجز والباقي يشتري فيه ارض ثانيه وياخذ عليها قرض وهكذا الى ان يصير عنده سلسلة عمارات وعمارته الأولى ماخلصت .. المليونير سهل يصير ملياردير في بلد عدد سكانه كبير والقوه الإستهلاكيه الشرائيه عاليه … فلماذا تصر الدراما المصريه على اظهار التجار بهذا الشكل السيء الى ان وصمت التاجر بهذا الصفات فصار تاجر يعني حرامي”.

وختمت الكاتبة الكويتية المعروفة كلامها قائلة: “المسأله ليست ترويج بلطجه فقط بل كسر طموح متعمد .. الشاب الصغير اللي عنده طموح لا يرى طريق لأن يكبر الا السرقه والبلطجه بينما الطريق سالك جدًا وسهل وبالحلال والله، بس شيلوا من راسكم الصوره الذهنيه التي يسقطها عليكم كتاب الدراما وصناعها فاغلبهم نتاج ظروفهم الشخصيه والواقع مختلف.