أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة من المعده

يمكن لرائحة الفم الكريهة أن تكون ناتجة عن أسبابٍ عدة ومنها سوء النظافة أو التدخين أو بعض أنواع الأطعمة التي تتناولينها. لكن هل كنت تعلمين أن يمكن لهذه المشكلة أن تكون أيضًا إشارة إلى وجود مشكلة معينة في معدتك؟ إليك أبرز أسباب رائحة الفم الكريهة من المعده.

هل أنت من بين النساء اللواتي ينظفن أسنانهن باستمرار إلا أنك لا تزالين تعانين من رائحة فم كريهة؟ في حال ذلك، من المحتمل أن يكون السبب عائد إلى ظهور مشكلة في معدتك! فما هي المشكلة الرئيسية التي تؤدي إلى ذلك؟ وما هي طرق العلاج؟

يعتبر الخلل بالتوازن بين البكتيريا الجيدة والسيئة من الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى رائحة الفم الكريهة لديك إذ تشعرين بانزعاج في جهازك الهضمي!

قد تلاحظين أن هذه الرائحة تزداد عند تناولك الحلويات أو أي طعام يحتوي على نسبة عالية من السكر وذلك بسبب كبر حجم البكتيريا والخميرة الموجودة في المعدة عند دخول السكر إليها.

ما يمكنك فعله في هذه الحالة هو تنظيف معدتك من كل هذه الجراثيم من خلال استخدام الأعشاب والألياف وتعزيز وجود البكتيريا الجيدة. فيتم قتل البكتيريا السيئة وتزيد نسبة البكتيريا الجيدة في المعدة وتختفي رائحة الفم لديك تدريجياً.

كما يمكن أن تكون رائحة الفم الكريهة ناتجة عن وجود نسبة زائدة من السموم في معدتك. في هذه الحالة، يتوجب عليك تجنب تناول المواد الكيميائية الموجودة في الأطعمة.

أما من الأسباب الأخرى التي تؤدي إلى ظهور رائحة الفم فهي جفاف الفم. غالبًا ما تعانين من هذا الجفاف بسبب تعرضك للضغط الشديد في حياتك! في حال جفاف الفم، تبقى الخلايا الميتة والبكتيريا موجودة على اللسان، الأمر الذي يؤدي إلى معاناتك من هذه الرائحة.

لذلك، حددي الآن السبب الذي يؤدي إلى معاناتك من هذه المشكلة المزعجة لتتمكني من معالجتها وإعادة ثقتك بنفسك!