الشوفان: هذا ما يحدث في جسمكم عندما تتناولون الشوفان يومياً

يرى أخصائيو التغذية أن الشوفان هو أكثر من وجبة غذائية مناسبة للفطور وينصحوننا أن نأكل الشوفان صباحاً، لأنه ممتاز للصحة. فهو يساعدكم مثلاً في الحدّ من خطر الإصابة بأمراض قلبية.

نقدّم لكم في هذا المقال 8 أسباب تجعلكم تبدأون في تناول الشوفان كل يوم.

يجب أن يكون الشوفان من نوعية عالية، وأن يكون خالياً من الشوائب والمواد الكيميائية. للتنويع في الطعم، أضيفوا الفواكه الطازجة، الجوز، القرفة، أو اللبن الرائب.

1. بشرة صحية ونضرة

الشوفان مثالي لعلاج الأمراض الالتهابية مثل الأكزيما أو تهيّج البشرة، لأن استهلاكه يساعد البشرة على أن تكون بأفضل صحة. خصائصه الفريدة ناتجة عن وجود تشكيلة متنوعة من الفيتامينات والمعادن في تركيبته. يساعد الزنك على تنظيف الأنسجة وعلى التخلص من السموم وعناصر أخرى مؤذية. إنه يسمح أيضاً بإغلاق المسام بشكل فعال، فيعطي هكذا تأثيراً مجدداً للشباب. الحديد هو أحد العناصر الأكثر أهمية للتغذية ولتأمين الرطوبة لخلايا البشرة. المنغنيز يزيل الانتفاخ والالتهاب، بالإضافة إلى التئام الجروح والحروق والخدوش بشكل سريع. المغنيزيوم يساعد في تنظيم الدورة الدموية ويحسّن عملية تجديد البشرة.

2. بروتينات أكثر لعضلاتكم

خمس ملاعق تقريباً من طحين الشوفان تعطي جسمكم %15 من الكمية التي يحتاجها من البروتينات. لا تنسوا الفيتامين E، مضادات الأكسدة والغلوتامين الموجودة في الشوفان التي تساعد على تجديد الألياف العضلية بشكل أسرع.

.3 كميات عالية من مضادات الأكسدة

الشوفان غني بمضادات الأكسدة. إحداها هو ال avenanthramide، الذي يساعد في محاربة الحكّة والالتهاب وارتفاع الضغط. كما أنه يحتوي على البيتا غلوكان، الذي يخفض تركيز السكر في الدم. وتأثيره يصبح أقوى بوجود الفيتامين C وهو السبب الذي يجعل الفطور الذي يحتوي على الشوفان، يُضاف إليه عصير البرتقال.

.4 طاقة عالية

الشوفان غني بالنشويات وهو يعطي طاقة أكثر للجسم. ننصح بتناول القليل من الشوفان الجاف لأنه سيجعلكم تشعرون بالشبع لأطول وقت ممكن، فتتفادون هكذا الحاجة لتناول أطعمة أخرى.

.5 ستفقدون الوزن الزائد

يساعد الاستهلاك اليومي للشوفان على تحسين عملية الأيض مما يسرّع خسارة الوزن. الفطور الذي يرتكز على طحين الشوفان يمنع، على المدى الطويل، استهلاك فائض من السعرات الحرارية. النشويات البطيئة الامتصاص التي يحتوي عليها الشوفان تؤثر بشكل بطيء، وهذا ما يساعد على تنظيم الشهية والقلق. والنتيجة أن يبقى مستوى السكر ضمن المعدلات العادية. تسرّع المواد الغذائية التي يحتويها الشوفان ليس فقط عملية الأيض، لكنها تقي أيضاً من تراكم الدهون والسموم في جسمنا.

6. سينخفض معدل الكولسترول

يحتوي الشوفان على ألياف تسمى بيتا غلوكان، تساعد على تخفيض الكولسترول في الجسم. بفضل حمض اللينولييك والألياف الذائبة الموجودة في الشوفان، سينخفض مستوى التريغليسيريد والكولسترول السيء في الدم. هذه المواد “تنظف” رواسب الدهون على جدران الشرايين وتحمي جسمنا من تطور الأمراض الخطيرة مثل تصلب الشرايين والنوبات القلبية والجلطات الدماغية.

.7 سينخفض خطر إصابتكم بأمراض قلبية

الشوفان غني بالدهون الصحية ويساعد خلايا القلب، كما خلايا الدورة الدموية، على تحسين أدائها. بفضل مضادات الأكسدة الموجودة في الشوفان، تنخفض احتمالات تضرر الأوعية الدموية بسبب الجذور الحرة.

8. لن تعودوا تعانون من مشاكل الهضم

ينصح الأخصائيون بتناول كمية من الألياف يومياً، تتراوح بين 25 و35 غرام، للمساعدة في الهضم الجيد. حصة صغيرة من الشوفان تحتوي على %20 من الاستهلاك اليومي الذي يُنصح بتناوله من الألياف. ستساعدكم الألياف في الحفاظ على أداء جيد لأمعائكم وستحسّن بهذه الطريقة الهضم.