الرئيسية / الاسرة / الحياة الزوجية / هل تودين معرفة ما يفكر فيه ويلاحظه زوجك أثناء الجماع؟

هل تودين معرفة ما يفكر فيه ويلاحظه زوجك أثناء الجماع؟

غالبًا ما يقلق هذا الموضوع معظم النساء فيتساءلن فيما بينهنّ عن نظرة الرجل لهنّ أثناء ممارسة العلاقة الحميمة. فهل أبدو بدينة؟ ما الذي يقوله عني في هذه اللحظات؟ بماذا يفكر؟ هل يحدق في عيوب جسمي؟ وأسئلة كثيرة تكاد لا تجد لها أجوبة وبالتأكيد أنها لن تسأله إياها.

المبادرة: لا تظني أن زوجك سيمر مرور الكرام أمام مبادرتك بين الحين والآخر لممارسة العلاقة الزوجية، أو لدى مبادرتك في اقتراح أمور جديدة تبعد الروتين عن هذه الأخيرة، فزوجك لا يلاحظ هذا فحسب بل يقدّره كثيرًا أيضًا.

الحركات التي تقومين بها أثناء العلاقة: زوجك يلاحظ جيدًا كيف تتحركين أثناء العلاقة الحميمة، سواء كنت مرتاحة أم تشعرين بارتباك أو كنت واثقة من نفسك. لذا حاولي قدر الإمكان أن تضعي خجلك وقلّة ثقتك بنفسك جانبًا من أجل علاقة زوجية ناجحة.

نظراتك: تظن المرأة أن الزوج لا يهتم للنظر اليها أثناء العلاقة الحميمة لكن العكس صحيح عزيزتي، فزوجك سينظر في عينيك مرارًا لكي يتأكد من أنّ الأمور تسير على ما يرام معك ومن عينيك سيعرف ما إذا كنت مرتاحة في العلاقة أم لا وبخاصة اذا كنت من النوع الذي لا يعبر عن ذلك.

رائحتك: ولرائحتك دور مهم في العلاقة فهي تؤثر بشكل كبير في مسارها إذ إنّ الزوج ينجذب لبعض الروائح وينفر من البعض الآخر. ومن هنا عليك معرفة أي نوع من العطور يناسب جسمك ومحبّذ لدى زوجك أيضًا.

الملابس الداخلية الجديدة: وأخيرًا، قد تظنين أن زوجك لا يهتم لملابسك الداخلية الجديدة لأنه لا يبادلك الإطراء أو لا يعلّق عليها لكنه حتمًا قد انتبه عليها، لا تقلقي عزيزتي فمجهودك لن يذهب سدًى!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *